حول زوجتك الى ملكة.. فهي تستحق الأفضل

حوًل زوجتك الى ملكة . فهي تستاهل !!

أخي …

المرأة كالورد الجوري… وردة حمراء… ملمسها مخملي… وعبيرها أميري… ريحها عطر ومنظرها يسر القلب ويفرح الفؤاد…
هذه الوردة لا يصلح معها إلا الحنان والعطف… لنا أن نشاهدها بالحلال… أن نقبلها بالحلال… لكننا لا نريد قطف هذه الوردة… فطالما أنها في أرضها الطيبة فإنها ستعيش مدة أطول…. أما قطف هذه الوردة… بإهانة المرأة والتقليل من احترامها فهذا وابله يعود علينا ضرره… لأنها ستذبل… وستبخل علينا بأريجها وريحها ومنظرها …

المرأة كالورد الجوري ملتفة… فأعطها أخي العطف والحنان… إجعل من حضنك أرضا تنمو وتعيش فيه… إجعل من صدرك مشربا تستقي منه زوجك الحب والحنان… إجعل من عينيك جمرة تشعل بها كل شمعة حب بينكم…

هذه الوردة الجورية… لونها أحمر… فحبها يجري في جسدك جريان الدم فيه… لونها أحمر… كلون خديها حينما يضربهما الحياء…
لون هذه الوردة أحمر… كحمرة العينين تبكيان على فراق الحبيب للحبيبة…
أخي … المرأة هي بنك السعادة… استثمر فيه كل أنواع الحب والعطاء… أعطها من كيانك كل ما تجود به نفسك…
لا تكابر عن مساعدتها … فدخولك المطبخ يثبت حبها لك… على عكس ما يحبه البعض بأن مساعدة الزوجة تخدش صورة الرجولة…

أخي … أخبر هذه الوردة بأنك بحاجة إليها…
أخبرها بمدى امتنانك لوجودها… احمد الله أمامها أن رزقك هذه الزوجة…

قم وصل معها …. فإن البيت الذي ينعم بطاعة الله … ينعم أيضا بالسعادة والطمأنينة…

أعطها بين الحين والحين هدية … أكرم أهلها… وإذا بكت لأمر أحزنها فاحتضنها وقبل يدها…
كن رجلا بأن تتمالك نفسك عند الغضب…

لا تنقض على زوجك كالبهيمة… اسألها عما يعجبها.. عما تريد عما تحب…
أخبرها بجمال فستانها الجديد…
أظهر لها دهشتك لنعومة جلدها وجمال بشرتها ونقاوتها…

أخي الحبيب… هل فكرت يوما في أن تطبخ بنفسك للعائلة؟

انتهز هذه الفرصة… قل لزوجك أن ترتاح واطبخ لها شيئا… والله حتى لو كان بيضا مقليا فإنها ستضحك وتفرح…

كم مرة أعددت لها الإفطار وأحضرته لها على سرير نومكم؟

كم مرة أيقظتها بقبلة ناعمة على جبينها …

أخي…

اطلب من زوجتك أن تجلس معك بعد إحدى الصلوات… وحاول أن تتلو وترتل أمامها شيئا من القرآن الكريم… وبعدها اطلب منها أن تقرأ لك القرآن…
واشكر صوتها حتى لو لم تعرف الترتيل!

إقرأ المزيد

Advertisements

هل تخاف من زوجتك؟

هل تخاف من زوجتك..؟

سؤال يطرح دوماً، ويأتي الجواب عليه انفعالياً، فنجد غير المتزوج يستنكر السؤال، وقد يسخر من سائله، والمتزوج؛ إما سيدَّعي عكس ما يستشعره ويسهب في وصف شدته مع زوجته وحالها حين تراه من الهلع والارتجاف، أو سيعدد لك مرات دخولها المستشفي من جراء قسوته معها، وهو في هذا يغالب رغبة مكبوتة يتمني تحقيقها!.
أو سيقلب الحديث إلى السخرية هازئاً بكل الرجال، وهو يضحك ويقول: ومن منا لا يخاف من زوجته؟.

إقرأ المزيد

اجعلي زوجك مفتونا بك

هناك عدة وسائل تستطيع بها حواء اجتذاب آدم وإيقاد جذوة الحب واللهفة في نفسه. وما عليها إلا أن تجرب هذه الوسائل أو بعضها لتدرك الأثر الإيجابي على الفور.
1. الاهتمام بعنصر الإثارة
قال أحد الأزواج انه لا يعرف مدى قدرة زوجته على ابتكار وسائل جديدة لإثارة اهتمامه. وكان آخر هذه الوسائل مشاهدته إياها بعد عودته من العمل مساء وهي تعد طعام العشاء مرتدية الكعب العالي والملابس المثيرة الممزوجه بروائح العطور الجذابة

وقال أن توقع التجديد المستمر من زوجته يجعله دائما في حالة ترقب واهتمام. وهذا هو سر الجاذبية!
إقرأ المزيد